قرأت لك
مجموع المقالات: «898»
المقالات الأكثر قراءة
فريد عبد الله النمر - 06/03/2012م - عدد القراءات: « 235 »
"كنت أجمل من كل شيء جميل وأنت تغسل قلوب عاشقيك بهمزة حب وماء اشتهاء " أتيتك مثل صباحٍ قديمٍ يمرّ بومضة نقش الحدق يؤثث فوق جدار الحنين عطورا من الوجد لا تستغيث بغير هواك ووشي القلق أتيتك ساربا أكتسي عناقي المزيف في أذرعيك لأنثر فيك هزيعا يشيخ بأول أغنية تستعيد الطلوع ..برعشة شوق تصب الرماد على ضفةٍ من بقايا ...
حسن آل حمادة - شبكة الرامس الثقافية - 25/02/2012م - عدد القراءات: « 7560 »
  هاشميات يوميات ينثرها : حسن آل حمادة   (1) حسن! يا صغيري الجميل. القرآن الكريم يقول: {قُلْ اللَّهُ ثُمَّ ذَرْهُمْ فِي خَوْضِهِمْ يَلْعَبُونَ}.  لذا لا تبالي إن لم يقتنع أحد بما تطرح من أفكار، فالكلمة الطيبة تدافع عن نفسها، ومن لم يؤيدك اليوم، قد يدافع عنك غدًا. لا يصح أن تتقاتل مع الآخرين؛ لتقنعهم بما تؤمن به! وكما تقول الحكمة الإغريقية، وبالمختصر ... المفيد: "قُل كلمتك وامْشِ". من وصايا جدتي الهاشمية
فائزة الفرج - 13/02/2012م - عدد القراءات: « 239 »
آن الآوان لتتنفس هذه الروح المتعبة بعد طول شقاء .. ولتسكن الشمس خلف خط المغيب.. ولتدوي بصراختها كل ارجاء الكون الفسيح .. ولتعلن رحيلها عن دنيا الهموم.. وتنجو بنفسها من قبضة الأحزان فتغدوا إلى عالم انتظرته من زمان .! بعد صراع مع الزمن الذي خاصماها وادار ظهره .. حتى سقطت عليلة .. تأن انين الثكلى وتبكي بكاء الفاقدة .. ...
علي راضي الطلالوة - 02/02/2012م - عدد القراءات: « 313 »
عظم الله لنا ولكم أيها المحبون والعاشقون لهذا العلم الفذ الأجر والثواب في فقده ، فقد وصلنا نعيه ونحن في ساحة القدس ، ساحة ابي عبدالله الحسين عليه السلام ، فاختلطت دموع الولاء بدموع الحزن ، ونعود ونقول هذا قضاء الله وقدره ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، وإلى الجنان يا أبا أحمد..... في رثاء ...
عادل حبيب القرين - 02/02/2012م - عدد القراءات: « 349 »
كفكفت دمعي واتخذت مآقيَّ سراجا... وانسكب من الأقداح ماءٌ أجاج..!! نعم؛ بانت روحي عن جسدي.. وجسمي مسجىً على مغتسل الحقيقة، والواقع، والخيال...!! فعلى خاصرة السماء أكتب توبتي، وعلى همس الندى أعلن رحيلي، وعلى أكف الدعاء أخط أعتذاري وأسفي... فما أظنني سأصافح يد الطريق مرة أخرى... فأنا الذي لا تطأ رجلي أرضاً إلا لمال كيف أجنيه..!، أو لنجاح كيف أحتلبه..!، أو ...
منير النمر - 18/01/2012م - عدد القراءات: « 339 »
  لم أمتْ يوما   لم أمتْ يوما على هذه الريحْ. فغدي نائمٌ، ومسائي مُشعَلٌ بالبداياتْ. هذه الريحُ أمشي عليها، وحذائي مثقلٌ بشتم جنودِكْ. لم أمتْ يوما على هذه الريحْ.؛ لتحيى كبوصلةٍ لا تجيدُ الجهاتْ. المسافاتُ تعبرني..، تمزّق كلّ بنادقهم...، والحكاياتُ المصاغةُ موتاً تشبه عتمتهمْ. لم أمت يوما.. يدي مضرجة بكونٍ وعيوني ملؤها الفضاءات التي مكثت بقلبي.. ورصيفي حزينْ لم أمتْ يوماً؛ لينجو قاتلي ...
حسين منصور الحرز - 18/01/2012م - عدد القراءات: « 355 »
                                                             مشكوكُ انتماءُ الحب على ألوحِ تابوتٍ ... أُجمعُ فيه أشلاءٌ لتحِملُني أتيتُ في قيود القهرِ مأسوراً و مرتهناً توزعَ بين خرائطٍ يسري كما الشريان في بدني تقحم أيها الصمت الذي بالخوف يدميني و يقتلني تقحم رغم تاريخٍ من الأوهام و الأحلام و الأوجاعِ و الآلام في كماشة الأوطانِ تَضيقُ تُضيقُ الدنيا لتحصرني تقحم خلف هذا النبض تقحم خلف هذا النصِ جمرٌ سياجٌ من لهيب النارِ يُلهبُ حولي الأجواءَ يحرقني تعدى بل تعدت و أعتدت في عدوها بالظلمِ يطلُ بطيشه في بطشهِ ...
زكي إبراهيم السالم - 16/01/2012م - عدد القراءات: « 367 »
                                         لا تخجلي من نبضك العاتي 2‎ لا تخجلي .. من نبضكِ العاتي من نزفِ آهاتٍ وأناتِ من فضحِ قلبٍ ذابَ من ولهٍ وصدودُه يُغري اندفاعاتي لا تخجلي .. لا تنطفي حُرقاً أهواكِ تنورَ اشتعالاتِ فإذا الشموخُ أدالَ مملكةً للشوقِ ،، رديها بثوراتِ   ...
زكي إبراهيم السالم - 11/01/2012م - عدد القراءات: « 399 »
  العامُ عاد وأنتِ لم تأتِ صخباً يضجُ برقدةِ الصمتِ العامُ عاد .. وأنت أشرعةُ الذكرى تُمدُّ لعاصفِ الوقتِ ... تتمنعينَ وأنتِ فيضُ هوىً وتشاغبينَ ،، بحجةِ السمتِ أكذا .. ترين لقاءنا غَبشاً في النور ؟؟ وهـاجاً على النتِّ ؟؟ ...
الدكتور حسين أبو سعود - 21/12/2011م - عدد القراءات: « 306 »
بدأت الطائرة القادمة من لندن بالهبوط التدريجي نحو مطار دبي الدولي ، وقد اخبر قائد الطائرة المسافرين عن التوقيت المحلي ودرجة الحرارة متمنيا لهم طيب الإقامة ، الوقت العاشرة ليلا ودرجة الحرارة تنبئ بشتاء خليجي دافئ ، دبي مازالت مستيقظة باضواءها الساحرة ومطاعمها الكثيرة وحركة السيارات المتواصلة ، إنها مدينة تنام بعيون مفتوحة ، إذن ...
فوزي صادق - 16/12/2011م - عدد القراءات: « 356 »
في الصباح الباكر، وقبل زحمة السيارات، أتصل رجل الأمن المناوب بمنزل الصبي المراهق الذي يقف أمامه، والذي لم يجد إجابة من والده حتى قبل الظهر، وهذا طبيعي كون الأب غارق في نومه مع زوجته الثالثة، والتي تزوجها حديثاً.. أذن المؤذن دخول وقت صلاة الظهر، وإلي الأن لم يحضر أحد من أهله، وإذا بستيني يهرول في ...
عبد العزيز حسن آل زايد - 16/12/2011م - عدد القراءات: « 289 »
                                                                       «عاشوراء بلون مختلف» أزف إليك كلماتي من قارورة الشجن.. وأتلو على جرحك زفراتي الملبدة بالغيوب.. مآسينا نهر تفرع من أرضك وترابك لتصب في صدري.. حيث قلاعك تسكن في القلوب.. ما أسهل أن أوقد الشمعة من ألق أنوارك.. ولكن الغصة عالقة، واليزيديون يقسمون أن ينتهكوا حرمتك في كل عام.. بالأمس: أخرجك عن الصواب زعيمهم.. واليوم ...
زكي إبراهيم السالم - 06/12/2011م - عدد القراءات: « 468 »
أنتَ لم ترفعِ الضحاياَ لواءً من دماءٍ لـمُرمِدينَ شِحاَحِ لم تُفجر لظاكَ يهدرُ بالحقِّ لتُرضي قرائحَ المُــداحِ بلْ لنحيا سَعيـرَهُ مَارداً يصنعُ للمجدِ سُلماً من أضاحي سلامٌ عليك أبا الشهداء يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حياً.. أي والله سيدي ما كنتَ حين رفعتَ لواءَك دماءً مضمخةً من زكيِّ أجساد الضحايا ما كنت لتزفها لأعينٍ علاها الرمدُ وأضلها العمشُ ونفوسٍ ...
علي راضي الطلالوة - 01/12/2011م - عدد القراءات: « 439 »
  عُـرسُ الشهـادةِ بالـدمـاء iiجَلِـيـلا وَقِنَاعُـهُ العَـبَـثُ اللعَـيـنُ iiبِسِلمِـنـا لـكـنَّــهُ بـالـجَـهْـلِ يَـحـلُــمُ دائِــمــاً أَوَ مَا دَرَى المِسْكِينُ قُوَّةَ iiعَزمِنـا يَــا أيُّـهَـا الـجَـزَارُ اِقْـــرأْ iiنَهْـجـنَـا وَاقْرأْ حَقِيقَةَ ما جَرى مـن iiأمْرِنَـا وانظرْ بِعيـنٍ كيـفَ ذكـرُ iiخَصِيمَنـا كـلُّ الدِّمـا دونَ الحُسيـنِ iiبَسِيـطـةٌ مَهْمَـا عَلَـتْ للظُّلـمِ فيـهـا iiسَـطْـوةٌ والحَـقُّ يبقـى عاليـاً مهمـا iiجـرى والغدرُ مهْما قـدْ سَطَـا iiبِرصَاصِـهِ إِنْ صَابَ غَدرُكَ في صميمِ iiفُؤادِنا والحُزنُ فيهم والأسَى iiبِمَضَاضـةٍ حُـزنُ البـلادِ يذيـبُ صخـرَ iiقُلوبِنـا للهِ بــالأحــزانِ نــرفـــعُ iiأمــرَنـــا ونقولهـا فخـراً كمَـا هـيَ iiأبدعـتْ غَـدراً أتـى يشفـي الحَقُـودَ iiغَلِيـلا ...
المهندس أحمد الماجد - 29/11/2011م - عدد القراءات: « 371 »
عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب أبي الأحرار سيد الشهداء سلام الله عليه وعلى دمه المسفوك فداء للوحي والرسالة. أهديكم هذه الحروف المتواضعة تعزية مني في أيام الحداد التي نعيشها مع وريث المصاب الأول الحجة ابن الحسن.. رسالة عبرَ القرون أيـا طـفُّ يــا مـفـرداتِ السـمـاءْ           رأيـنــاكِ فـجــراً ومـــا أجـمـلــه عرفـنـاكِ كـفــاً تـحــبُّ الـعـطـاءْ           وتُعـطـي السنـابـلَ مِــنْ سُنْـبـلـهْ ...
فريد عبد الله النمر - 29/11/2011م - عدد القراءات: « 436 »
"للذين عبروا من خلال دموعنا شموعا مضيئة قافلين بمحرمهم الأبدي نحو قبة من طفوف الحسين" العابرونَ بضفةِ الحلم المخبأ في جدار الأمنيات لم تزل آمالهم من يدلق الفجر لترويه ورودُ الياسمينْ العابرون نسائم منحت بقاياها الصباح فتساقطوا ألقا بثغر الأمسياتِ على ضفافِ القادمينْ العابرون تنفست حدقاتهم مهجَ الضياء وتسلقوا المعنى السّماء بحزنهم وفي دماهم موجة من حبّ ينحتها ...
زكي إبراهيم السالم - 18/11/2011م - عدد القراءات: « 476 »
                           يبدو أن طنجريتنا حركت كثيرا من القرائح: فهذا الشاعر حسين محمد طاهر النمر: حكـى لـي مــن اراه كخـيـر راوي   بـان القـوم قــد ركـبـوا الـعـراوي وطـــاروا كـالـريـاح الـــى كـــرام   حـسـاويـيـن أكــــرم بـالـحـسـاوي إذا مــد السـمـاط فـلـيـس يـطــوي   نهـايـتـه بــــذاك الــيــوم طــــاوي ابــاعــدنـــان يــاقــمـــراً بــلــيـــل   كحاتـم فانتـفـض فالبـطـن خــاوي أبـــا عـدنــان لا تـبـقــي قـصـاعــا   بمطبخـكـم ولـــم تـمـلـى ...
هاني العبندي - 18/11/2011م - عدد القراءات: « 350 »
أهدي هذا النص إلى كل شياطين الكون كلها أجمعين إلى قيام يوم الدين أزف غضب الحروف وسهام الكلمات لعلها تصيبهم بــالخرس الأبدي.                   حينما بعتم الله بعتم الله بثمن بخس والحبر الأسود تاريخ يكتب في مقبرة الضمير جنون يتسابق لقتل كل ماهو جميل في هذا الحياة بعتم الله أبداً وسيوف الكراهية بارزة والعقل مرتحل أحقاد متسارعة لسلب كل حقيقة ...
الدكتور حسين أبو سعود - 20/10/2011م - عدد القراءات: « 289 »
  1 مرارات الليالي اتعبتني القتني قشة على الضفاف اقتات على صمت الحروف وصمت الدروب بانتظار السقوط 2 انا حكاية بين حكايات الفجيعة تعال في جوف الليل افصل الظلمة عن حكايتي ودعنا نبكي سويا 3 امنح اسمك الجميل لانفاسي وكن فخر جلاسي وامنحني العيش في ظلالك كالايتام 4 انا عاشقك الهائم فكن عشقي الدائم ولنعش كما نحن قطرة ندى واوراق ورد هزيل 5 ضع حدا لبكائي المرير وخذ دمعاتي الاخيرة الى النهر القريب واغسلها بماء الصبح ثم انشرها لتجف على ...
عبد العزيز حسن آل زايد - 19/10/2011م - عدد القراءات: « 262 »
ابتسامته الساحرة.. وقلبه النابض.. ويداها الحانيتان يفتقدهما الأطفال.. وهل للصغار ذنب حتى يُخطف عنهم والدهم، من كان يرعاهم؟!... إنها إرادة السيف والنار، حينما تتسلط على رقاب البشر!! يتأملون صورته.. ولا يمتلكون غير كلمات تجول في عيونهم البريئة المحلاة بشيء من الدموع واليأس: \" أماه.. متى يعود أبي ؟! \" تخنق هذه العبارة قلب الأم المسكينة لوعة ...
1523223
المنتديات الثقافية | من نحن ؟ | فعاليات و نشاطات | تغطيات خاصة | مقالات صحفية | مقالات | أدبيات | إصدارات | قرأت لك | ثقافيات | فنون | آراء | المساعدة | راسلنا